635925932047438511

بيان صادر عن ممثلي مجلس النواب و المؤتمر الوطني العام

صونا للسيادة الوطنية الليبية وانطلاقا من مبادئ ميثاق الأمم المتحدة ، وحق الشعوب في تقرير مصيرها ، وتأكيدا لقناعات وطنية مشتركة لتحقيق وحدة التراب الليبي ، وتشكيل حكومة وحدة وطنية.
اجتمع ممثلو المؤتمر الوطني العام ومجلس النواب في ظل الظروف السياسية والاقتصادية والأمنية التي تعاني منها البلاد، وما يتربص ببلادنا من خروقات تستهدف مستقبل استقرار ليبيا وقيام دولة المؤسسات وسيادة القانون.
وفي ظل قناعات وطنية مشتركة بضرورة الالتزام باتفاق سياسي يمثل ميثاق شرف وطني يصوغ العلاقات التشريعية والأمنية وضمان التزام الحكومة بدورها ومهامها.
ولما يسود تركيبة المجلس الرئاسي المقدم من الأمم المتحدة من خروقات وصراعات يصعب معها قيام هذه الحكومة بدورها المنوط بها في تحقيق السيادة الوطنية والخروج بليبيا إلى بر الأمان.
وعليه فإن الطرفين اتفقا على ضرورة إجراء بعض التعديلات على الاتفاق السياسي الليبي بما يستجيب لمتطلبات المرحلة، ويحقق التوافق الوطني الشامل ، ومن ثم الالتزام بمبادئه وأهدافه ، وتشكيل حكومة وحدة وطنية.
ولذلك يؤكد كل من مجلس النواب والمؤتمر الوطني العام للسيد الأمين العام للأمم المتحدة ، وأعضاء مجلس الأمن ، وعناصر المجتمع الدولي لدعم الأمن والسلم الدوليين في ليبيا على أهمية دورهم في تحقيق الأمن والاستقرار في ليبيا تحت مظلة الأمم المتحدة ودعمها للطرفين الرئيسيين الممثلين للشعب الليبي وهما مجلس النواب والمؤتمر الوطني العام.

المؤتمر الوطني العام – مجلس النواب
صدر في طرابلس
الأربعاء 22 جمادى الأولى 1437 هـ
الموافق 2 / 3 / 2016 م
المصدر: http://www.gnc.gov.ly/news_det_page.aspx?news_id=11401